الأحد، 1 فبراير، 2009

نتائج الفرز الآولى لآنتخابات محافظة البصره

كشف مراقبون في عدد من المراكز الانتخابية في محافظة البصرة، اليوم الأحد، أن عمليات الفرز الأولي أظهرت تقدم قائمة ائتلاف دولة القانون التي يترأسها رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، على جميع القوائم الانتخابية الأخرى.وقال أحد المراقبين في مركز القناة الانتخابي، في منطقة المعقل 6 كم شمال المدينة، في حديث إن نتائج الفرز الأولي أظهرت فوز قائمة ائتلاف دولة القانون بنسبة مرتفعة، مشيرا إلى إن نسبة كبيرة من الناخبين الذين صوتوا لصالح قائمة ائتلاف دولة القانون، لم يصوتوا لمرشح معين ضمن القائمة، وإنما انتخبوا القائمة بأكملها وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن قوائم شهيد المحراب، والقائمة العراقية الوطنية، والتيار الوطني، وحزب الفضيلة، قد حصدت هي الأخرى نسب تصويت مرتفعة، إضافة إلى شخصيات عشائرية في قوائم أخرى من جهته، أشار أحد المراقبين في مركز الجاحظ الواقع في منطقة البراضعية نحو 2 كم جنوب المدينة، إلى أن قائمة ائتلاف دولة القانون، جاءت بالمقدمة في ضوء نتائج الفرز الأولي وأشار إلى أن هذه النتيجة كانت متوقعة، لأن المالكي تمكن من تحقيق شعبية كبيرة في البصرة، بعد تنفيذ خطة صولة الفرسان التي أدت إلى فرض القانون، باقي الخبر

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

ارجو توقيف أول اللصوص الذين يجب أن يسحب جواز سفرهم ومنعهم من الخروج حتى إجراء التحقيق اللازم في الموضوع هو الطبيب البيطري واثب العامود ، الذي سرق هو وأفراد أسرته المال العام منها أستخراج أراضي وتمليكها لبعض من أفراد أسرته من أبناء أخواته وأخوانه الذين يسيرون معه حيثما يذهب بأسلحتهم كالعصابات الصدامية السابقة بحجة حمايته ، ومنها الأموال التي أستولى عليها من التبرعات بأسم العراقيين واليتامى ليقوم بصرف مبلغ بسيط منه وعلى عدد محدود جدا من مساكين العراق الذين تاجر بأسم ومعاناتهم ويأخذ لهم الصور الكثيرة وهو يقوم بتوزيع الفتات من تبرعات الناس والمؤسسات الحكومية والدولية لغرض دعائي بحت لنهب المزيد بأسمهم .. أما الكثير من هذه الأموال المنهوبة فقام بتأسيس شركات تجارية ووضعها بأسماء أبناءه المراهقين هشام وأحمد وسليمان وأسامه وغيرهم من أقربائه ، وقام بهذه الأموال بشراء العديد من البيوت والشقق في بريطانيا حيث يقيم هو وأسرته ،، بعد أن كان هو وأسرته عايشين هناك الضمان الأجتماعي البريطاني كما هو معروف لدى كل العراقيين هناك وفي إيران .